مدونة "حكي وحواديت" للكاتبة والروائية أميرة بهي الدين



الخميس، 14 يناير 2010

كلهم مجانين .... كلهم مجانين " قصص تبدو واقعية "

كان اليوم في اوله .....
ابتسمت ابتسامه واسعه ، عايزه اصبغه اصفر ، اصفر دهبي ، دهبي خالص ، زي جوليا روبرتز ..يترك المشط من يده ، وينتقي الفاظ رقيقه ويحاول معها ، ياانسه والله ماينفعش ، ليه ماينفعش ، اصل بشره حضرتك يعني لونها ، لونها ... ايه قصدك لون بشرتي مايليقش علي الاصفر ، مالكش حق خالص ، دي حتي بشرتي لونها جميل !! يرتبك ويبتسم ، طبعا ياانسه طبعا ، مش قصدي ..اشعلت سيجاره واكدت عليه اصفر دهبي لون شعر جوليا روبرتز !!

ضحكت سيده تحت السشوار وهمست لجارتها تحت السشوار بصوت مرتفع نسبيا بسبب الوش في دماغهم ، هي جوليا روبرتس شعرها لونه اصفر دهبي ، ضحكت السيده الاخري واشاحت بيدها مامعناه سيبيكي منها !!
كاد يبكي ، طيب نعمله بني ، بني اخيييييييييه مابحبش البني انا عايزاه اصفر ودهبي !!

دخلت انسه تتشاجر في تليفونها المحمول ، وانا اعمل ايه يعني ، الشوارع زحمه موت ، وانا لازم اعمل شعري ، طيب طيب ، وتغلق الخط ، تتجه لصاحب المحل ، ممكن تعملي شعري بسرعه ، انت شايف اهو احمد عمال يتخانق معايا ، ابتسم الرجل بادب وعينيه تسالها احمد مين ، اجابته قبل سؤاله ، احمد خطيبي ، رفع حاجبيه اندهاشا ، يعرفها ويعرف امها وعائلتها وعلي حد علمه هي مااتخطبتش ، تداركت نفسها ، قصدي اللي حيخطبني ، اصل مستنيني في الشارع وعمال يتخانق ، اشار لها علي السيده التخينه اللي عايزه تصبغ شعرها اصفر معتذرا ، عندي شغل !!

فكرت قليلا وقررت تستأذن من السيده ، ممكن ياطنط يعمل لي شعري بسرعه ، خبطت السيده التخينه بذراع مليء الاساور الذهبيه علي صدرها ، طنط ، طنط مين ياحبيبتي ، انا يادوبك من دورك ، انتفض صاحب المحل يشرح للانسه المستعجله ، اصل الانسه ، رفعت حاجبيها دهشه ، اكمل مسرعا ، ايوه الانسه واخده ميعاد من زمان ، صرخت السيده التخينه ، وانا كمان ورايا مواعيد وفيه حاجه اسمها دور ولا ايه يامسيووو ، ضحك صاحب المحل ، طبعا ، اشار للانسه الصغيره لتجلس ، حالا حاكون معاك ، صرخت فيه السيده التخينه ،حالا ازاي وانا ، شكلك بقي ناوي تكروتني ، الشغل ده ماينفعنيش !!! ابتسم صاحب المحل واشعل سيجاره وعد حتي الف ، تحت امرك قررتي حضرتك ايه ،ضحكت ،الا يامسيوووو مالكش حق ، ااقول تور تقول احلبوه ، اصفر دهبي يعني اصفر دهبي ، ابتسم يائسا ، عيني !!!


صرخت السيده التي تعمل ضوافرها ، اي اي مش بالراحه شويه ، ابتسمت العامله ، سوري ، لا دي مش اول مره ، حتقطعي صوابعي ، الحقني يامسيو ، ترك صاحب المحل الصبغه الصفرا ونهر العامله ، بالراحه يابنتي ، والله بالراحه خالص يامسيو ، صرخت السيده ، كدابه انا بقي وباتبلي عليك !!! ضرب صاحب المحل السيده باللوكاميه في كتفها ، ماقلنا بالراحه ، انهمرت دموع العامله فورا ، انتفضت السيده ، لا كده بقي تو تو تو ماتش ، كمان حتعيطي !!! ابتسم صاحب المحل في وجه الزبونه ، ماتقلقيش يامدام ، هي لما بتعيط بتشتغل حلو ، هزت العامله راسها توافقه ، اسفه يافندم ، طيب يالا يالا بس حاسبي اوعي تعوريني !!!

خرجت السيده من تحت السشوار متأففه ، ايه يامسيو ده ، السشوار سخن خالص راسي خلاص ولعت ، ابتسم صاحب المحل ،علي العموم خلاص زمان شعرك نشف ، جلست متأففه ،عاد صاحب المحل للصبغه ، ناشدته الانسه الصغيره ، ممكن بسرعه شويه ، صرخت السيده التخينه ، يوه يوه كده حيتخلبط ومايعرفش يلاقي صبغه صفرا دهبي ، ارتبكت الفتاه الصغيره وصمتت ، ابتسم صاحب المحل يطمئنها ، لا خلاص لقيتها بس انتي برضه لسه مصممه ، ضحكت السيده ، جداجدا ، ده حاابقي قمر ولا ايه ؟؟ هز راسه يوافقها ، قمر اربعتاشر كمان ، ابتسمت واخذت تحدق في المرأه فرحه بشكلها ، انا بقول كده ، الاصفر الدهبي حيبقي عسل ، همست لصاحب المحل ،اصل ناس كتير بتقول اني شبه جوليا روبرتز الفرق في لون الشعر ، انفجرت السيده تحت السشوار في الضحك وصمتت بسرعه !!!

مالت السيده الي بتعمل ضوافرها علي السيده اللي خارجه من السشوار سالتها ، ماجيتيش الدرس امبارح ليه ، ضحكت السيده اللي خارجه من السشوار ، كان عندي ضيوف ، تحسرت السيده اللي بتعمل مانكيير ، فاتك درس رهيب ، الشيخه قالت كلام كتير هايل جدا جدا ، سالتها السيده اللي خارجه من تحت السشوار ، قالت ايه ، صمتت قليلا ثم اشاحت بيدها ،مش فاكره بس لو ركزت حافتكر ، وانفجرا في الضحك!!!


فتح صاحب المحل التليفزيون يتابع الماتش ، والنبي توطيه شويه يامسيوووووووو لحسن دماغك والعه ، ينظر للسيده التخينه ولا يتحرك ، تناشده الست تحت السشوار ، من فضلك مسيو ، ينفع تغير المحطه ، ينتفض غاضبا يقفل التلفزيون ويفتح الراديو ، جايين الدنيا مانعرف ليه ، مصمصت الست التخينه شفايفها ، اه والنبي ياخويا جايين للشقا!! نظر لها صاحب المحل نظره ذات مغزي وهمس ، انتم برضه اللي جايين للشقا ؟؟ !!!

دخلت سيده منقبه المحل ، سالت بلهجه عربيه ، اكو قسم نسوان ، هز صاحب المحل راسه نفيا ،للاسف لا ، يعني ماكو نسوان تعمل للنسوان ، هز صاحب المحل راسه نفيا ، لا ، رفعت النقاب من علي وجهها وابتسمت ، مو مهم ، واشعلت سيجاره تراقبها السيده التخينه بفضول ، نظرت السيده اللي كانت منقبه للعامله وسالتها ، بتعملي سويت ، رد صاحب المحل ، النهارده ماينفعش المحل زحمه ، ابتسمت السيده التي كانت منقبه وافهمته ، ماكو مشكل وقتي طويل ، التقطت مجله فنيه ودفنت راسها فيها وصمتت !!!


بدأ صاحب المحل في فرش الصبغه في راس السيده التخينه ، وهي لاتكف عن الكلام ، ايوه كده ، حلو كده ، ده حيبقي يجنن صح ؟؟ لايرد عليها ، معندكش حد يعمل شاي ، الانسه لما تخلص تعمل لحضرتك شاي ، لا بقي بعد ماتلعب في الضوافر تعمل لي شاي ايه القرف ده ، مازالت العامله تبكي وعندما سمعت كلام السيده التخينه ازداد بكاءها ، تأفأفت السيده اللي بتعمل ضوافرها ، وبعدين بقي ، يامسيو ده احنا كده في عزا ، البنت حتبوظ صوابعي ، مش شايفه حاجه من كتر العياط ، صرخ صاحب المحل في العامله ، قومي اغسلي يابت وشك وارجعي بسرعه كملي شغلي ، وابتسم للسيده في برود ،سوري ياهانم ، سالته السيده المنقبه ، بتعمل ماش ، هز راسه ، اه ، سالته ، بتعملوا تاتوه هنا ، هز راسه نفيا ، احنا كوافير ، ضحكت عارفه صالون حلاقه حريمي عارفه ، عندنا بيعملوا تاتو ، سالتها السيده التخينه ،عندكم فين يااختي ، ابتسمت المنقبه وصمتت لم ترد عليها ، ارتبكت السيده التخينه وبعصبيه شديده لامت صاحب المحل ، ايه الاشكال القرف اللي بتدخلها محلك دي ، سالت سؤالها السخيف بصوت عالي لتسمعه السيده التي كانت المنقبه ، سمعته السيده التي كانت منقبه ولم ترد عليها لكنها سالت صاحب المحل ، بالله عليك يااخ طمني هو الاكسوجين بيحرق الشعر ولا بيصفره بس ، زفر صاحب المحل الانفاس الساخنه وادرك ان مشاجره علي وشك تبدأ ، ياهانم معندناش اكسوجين دي صبغه ، انتفضت السيده التخينه ، حاسب تحرق شعري يامسيووووووو ، مازال يفرش الصبغه في الشعر ، هز اكتافه نفيا ، ياانسه ماتخافيش ، ضحكت السيده التي كانت منقبه واشعلت سيجاره تانيه وتجاهلت الامر كله ، ظلت السيده التخينه خائفه تساله كل دقيقه ، هي الصبغه دي بتحرق الشعر ، لا ، لاتصمت وتكرر سؤالها ، احس الاختناق ، قذف فرشه الصبغه في الطبق ، وبعدين يامدام ، سالتني وقلت لحضرتك لا ، ارتبكت السيده التخينه وهمست ، ماهي المدام هي اللي قالت ، نظر لها صاحب المحل نظره مخنوق يحتضر وصمت واكمل صبغ الشعر !!


همست السيده اللي تحت السشوار للسيده الاخري ، امبارح في الدرس كان فيه بنت قمر امبارح وكلاس جايه الدرس ، عروسه حلوه ، مامته العريس كانت جايه تشوفها ، سالتها السيده ، وبعدين عجبتها ، العروسه عجبت ام العريس جدا ، لكن ام العريس ماعجبتش العروسه ، قالت عليها بلدي مع ان عبايتها وطرحتها كانوا كلاس جدا ، امال ماعجبتهاش ليه ، ضحكت السيده ، قال جزمتها بلدي ، هزت السيده راسها ، ماهي كده معاها حق برضه ، ماهي الست تبان من جزمتها ، وانفجرا في الضحك !!!!

رن تليفون الانسه المستعجله ، ايوه ، لسه ، لسه ، وانا اعمل ايه يعني ، واقف في الشارع ، انا يعني اللي نايمه في السرير ، يرتفع صوتها اكتر واكثر ، اعمل ايه يعني ، خلاص امشي ، ايوه امشي ، تصمت طويلا ، ثم تنفجر في البكاء ، اوكي ، وتقذف المحمول بعيدا ، يسقط علي الارض ، تخبط السيده التخينه علي صدرها ، يانصيبتي ، تقوم العامله تلم اجزاءه المبعثره ، تصرخ السيده التي تعمل ضوافرها ، وبعدين بقي شكلي كده حابات هنا ، يزيح صاحب المحل العامله وهو يصرخ فيها ، روحي انت كملي شغلك ، يخاطب الانسه المستعجله ، اهدي ياانسه ، يناولها المحمول ، تقذفه بعصبيه في الشنطه وهي تبكي بقوه ، اصل ياعمو احمد عصبي قوي قوي ، مستنيني في الشارع وعمال يهزء في ، ايه القرف ده ، نظر لها صاحب المحل نظره ذات مغزي ، احنا لسه علي البر ، اذا كان من اولها عصبي كده ، مابلاش احسن ، احمر وشها وهمست ، بس هو طيب وبيحبني قوي ، ابتسم صاحب المحل وصمت !!!


تهز الست التخينه راسها ، ماتعمليش في نفسك كده يااختي ، محدش يستاهل ، ثم تسال صاحب المحل ، هي مستعجله قوي ، خليها تيجي دوري طيب واعملها شعرها ، يرفض صاحب المحل ، ماينعفش اسيبك في النص ،خلاص حاخلص الصبغه واعمل لها طول ، تتفاعل معها السيده التخينه ، ياحبيبتي ماتعيطيش هما الرجاله كده جتهم نصيبه تاخدهم ، ثم تنظر لصاحب المحل اسفه يامسيووو اسفه والنبي ماقصدي بس صوعبت علي !! يبتسم صاحب المحل ويكمل الصبغه!!!


تبتسم عامله المانكيير ، اي خدمه تانيه ، تنظر السيده في اظافرها متأففه وتهز راسها ولا تنطق ، تنادي السيده اللي كانت منقبه العامله ، ياصبيه ، تنمصي الحواجب ، لاتفهم العامله ، تمنصيها تمنصيها بالملقط ، يهز صاحب المحل راسه ، تحت امرك ايوه بتعمل حواجب ، تقترب منه العامله لاتفهم ، يزغدها في كتفها ، فتحي راسك مع الزباين ، حيبقي قصدها ايه يعني ، اكيد قصدها تنضيف الحواجب ، اتلحلحي ومشي حالك ، تساله السيده اللي تحت الشسوار ، خلاص ولا ايه ، يضحك ، من زمان ، انا نسيتك اصلا ، تقوم غاضبه ، حرام عليك جالي صداع ، يضحك يمازحها ، لا انت جايه بصداعك ، تضحك وتنسي وتجلس في طابور الانتظار ، تقوم السيده التخينه وتخلي المقعد وتساله وهي تقوم ، الوليه بتضحك علي ايه ، يهمس ، مالناش دعوه ، تضحك ساخره ، والنبي تلاقيها مافهمتش انت بتقول ايه اصل محدش بيفهمك غيري ، لعبت حواجبها ، سايرها نفاقا ، طبعا طبعا !!!


قفزت الانسه الصغيره وجلست علي المقعد امام صاحب المحل ، وقفت بجواره السيده التي كانت تحت السشوار وطلعت الاول ، سالته باصرار ، هو مين عليه الدور ولا هي فوضي ، اعتذر لها ، اصل وراها ميعاد ، رفضت عذره ، انا كمان ورايا ميعاد ، تدخلت الست التخينه في الحديث ، ماعلش الدنيا مش حتطير اصلها عيله ووراها ميعاد ومفحومه من العياط ، نظرت لها السيده شذرا ، حضرتك بتكلميني؟؟ ضحك السيده التخينه والصبغه فوق راسها ، امال بكلم امي ، الحقنا يامسيوووووو ، ظلت السيده واقفه بجوار الكرسي مصممه علي دورها ، احتار صاحب المحل ، قامت الانسه الصغيره مرتبكه ، اعتذرت له ، حابقي اجي في وقت تاني ،خلاص الدنيا باظت ، جلست السيده علي المقعد غاضبه متأففه ، لازم يكون فيه احترام للدور والا تبقي فوضي خاااااالص ، ودعت الانسه السيده التخينه ، باي باي ياطنط ، قفزت السيده التخينه من مكانها ، تاني ياطنط انت مستقصداني بقي ، الحقنا يامسيوووووو ، خرجت الانسه الصغيره من المحل والسيده التخينه تتابعها غاضبه ، ال طنط ال وانا اللي كانت صعبانه علي ، حقه اللي تحسبه موسي يطلع فرعون !!!


سالته السيده التي كانت منقبه ، اكو تليفون ، تعجب لانها تحمل المحمول في يدها ، اشار لها علي تليفون المحل ، طلبت نمره واجرت حديثا هامسا ، ممضوغ الكلمات ، انا في الصالون ، ساعه .... بالضبط ، ساكه المحمول علشان جوزي مايوصلني ، ضحكت ، حاتصل بك قبل خروجي ، وجلست مكانها وكانها لم تفعل شيئا !!!
قص صاحب المحل شعر الزبونه التي كانت في السشوار وخرجت اولا ، ابتسمت ، فيري جود ، الكت تحفه ، ضحك صاحب المحل ، تسلم ايديك مسيو ثانكيو فيري فيري ماتش ، اخذت حقيبتها ولوحت لصديقتها ، باي ، اشوفك بكره بقي في الدرس ماتتاخريش ، وافقتها صديقتها اوكي سويتي ، باي باي .. سالت الست التخينه باستهبال ، دوري انا اجي ، ابتسم صاحب المحل ، لسه الصبغه قدامها شويه وقت ....

فتح الكاسيت ، نجاه الصغيره ، ضحكت الست التخينه ، مسيووووووووو مسيووووو معندكش ياحبيبي ساكن قصادي وبحبه ، هز راسه نفيا واشار للمنقبه ، اتفضلي ياحاجه ، اشعلت سيجار و خلعت الطرحه ، ابي كودوبن سريع ، بس بالله عليك ، صمتت وخفضت صوتها ، كاني جوه في القسم النسائي ، اي حد يسال عني ، الحاجه جوه ، هز صاحب المحل راسه ، ظروف والله ظروف وماحب حدن يتدخل فيها ، اشعل النار ووضع عليه المكواه الحديد ، ابتسمت ، اتفقنا ، انا حاذهب واعود وانت اللي بتبيه بتاخده الفلوس ماتهمني ، نظر صاحب المحل للست اللي كانت منقبه ، عيون كحيله فاجره وميوعه واضحه ، اشعلت سيجارتها وابتسمت ، اتغاظ منها ، هي فاكراني ايه ، قرني ، نظرا لها شذرا واطفي ء النار وابتعد يشرب سيجاره ، تمالك اعصابه وهمس ،بقولك ايه ياحاجه ياريت تلبسي راسك وتتكلي علي الله ، المحل هنا محترم ومعندناش قسم حريمي ومش حاقول لاي حد اي حاجه ، مع السلامه ياحاجه نورت ، وفتح باب المحل ووقف بجواره غاضبا عينه بتطق شرار ، قامت غاضبه وارتدت طرحتها ونقابها وخرجت تصفع الباب وراءها ، يتابعها صاحب المحل بنظره ينفث حلقات دخانه ، سالته العامله ، المدام مشيت ليه ، نهرها ، خليك في نفسك ، لامته السيده التخينه ، ياخويا كنت سايرها وكل لقمه عيش ، رمي صاحب المحل السيجاره من يده غاضبا ، الله الغني ياستي ، ملعون ابو ام العيش اللي يجيي من صياعه النسوان !!!


تجلس الست التانيه اللي كانت تحت السشوار علي المقعد امام صاحب المحل ، يسرح شعرها وهي تتكلم في المحمول !!! دخلت المحل سيده عجوز تضحك ، صباح الخير وتضحك ، نادت عامله المانيكير ، المره اللي فاتت ضوافري كانت بايظه زباله وتضحك ، ازيك يامسيو وتضحك ، السيده العجوز ملامحها طيبه ولاتكف عن الضحك ، عواصف ضحك عاتيه تضرب في جنبات المحل ، تحكي قصه زوجها المجنون الذي طرد عامل النور لانه ضرب الجرس بصوت عالي وتضحك ، تسخر من زوجها ، والراجل ماله هو اللي ركب الجرس وتضجك ، تسال صاحب المحل ، قدامك كتير ، يشاور لها علي السيدتين ، تضحك وماله انا ماورايش حاجه ، تقترب من السيده التخينه ، تلاحظ الصبغه علي راسها صفراء ، الصبغه دي حتبقي جنان عليكي وتضحك ، تضحك السيده التخينه وتشكرها ، تقص علي صاحب المحل فيلم سهره الامس ، والراجل قتل الست موته بشعه وتضحك ، يضحك صاحب المحل ، تضحك العامله ، تضحك الزبائن ، تضحك علي ضحكهم ، الراجل قتلها وانبسط ، تضحك ، جوزي زيه كده ، لما تحصل نصيبه يبقي عايز يقتلني وتضحك ، يضحك الجميع....

فجأ تصرخ الست التخينه ، راسي مولعه ، شعري حيقع ، كده برضه ، ينتفض صاحب المحل يقترب منها ، يمد اصابعه بين خصلات شعرها ، يافندم مافيش حاجه ، تصرخ ، راسي وانا افهم بيها اكتر منك ، ايش فهمك انت ، تجري علي الحوض اغسل الصبغه اغسلها ، راسي حتولع ، يجري يغسل راسها ، تضحك وتهمس له ، اصل لولا كده كنت حتسيبني ملطوعه حبيبك النبي ماتزعل مني ، يكاد الرجل ينفجر ، تناديه السيده علي الكرسي ، بليز انا متأخره قوي ، تضحك السيده العجوز ، تذكر صاحب المحل فاكر الست اللي شعرها قلب من الصبغه بنفسجي ، ترتعب السيده التخينه ياسنه سودا وحصل ازاي ده ، شعرها يلمع اصفر ذهبي ، لاترد السيده العجوز لكنها تضحك ، حلو الذهبي عليك !!!


تدخل ام وطفلها الصغير ، هاي ، عايزه احلق له ، يعتذر صاحب المحل ، المحل زحمه ومعندش وقت ، تضحك الام وماله نستني اصله مصمم محدش يحلق راسه غيرك ، تجلس الصغير بجوارها لكنه يقوم مسرعا ، يكاد يخطف المكواه من فوق النار ، تصرخ السيده علي الكرسي وتصرخ الام وينتفض صاحب المحل يبعده عن النار ، يامدام من فضلك خليه جنبك ، تناديه الام الصغيره ، تعالي هنا بلاش شقاوه ، تنادي الست التخينه عامله المانكيير ، تعالي ياشابه احط اكالادور ، تجلس العامله تحت قديمها وتصمت تمام ، بس حبيبك النبي ماتعوريني ، تهز العامله راسها وتصمت تماما !!!


يقترب الطفل من سبت البوكلات ، ياخذ واحده ويقذف بها امه ، يتوتر صاحب المحل ، يامدام ، تناديه امه ، بيبي تعالي بلاش شقاوه ، نو ، نو ، لايسمع الصغير كلامها ، صاحب المحل يكاد ينتفجر من التوتر ، يلسع الزبونه فوق الكرسي في جبتهها ، تصرخ ، تضحك السيده العجوز ، يبكي الطفل يكره الجلوس جوار امه ، تفتح له باب المحل ، تلعب هنا لاتروح ولاتيجي ، يوافقها ويخرج مسرعا ، تنصحها السيده التخينه ، عينك عليه ياحبيبي الا الضنا غالي ، تصرخ في العامله ، اي اي ان شالله تنشكي في قلبك ، بالراحه يااختي شويه ...

تدخل سيده بعيون حمراء ، تجلس بعيدا ، تشرح لصاحب المحل ، مش لاقيه حته اعيط فيها ، يضحك صاحب المحل ، وماله اتفضلي عيطي براحتك ، تضحك السيده التخينه ، الا حقه وهو العياط له مكان ، تضحك السيده العجوز ، وتيعطي ليه ياماما روقي كده روقي ، تبكي السيده ذات العيون الحمراء ، تبكي وتبكي ،يناولها صاحب المحل كوب ماء ، ياست روقي ابوس ايديك ماانت عارفه طبعه !!!


تخرج السيده اللي كانت فوق السشوار من المحل سعيده بتسريحه شعرها ، تخرج بعدها السيده التي كانت تعمل مانكيير ، مازالت العجوز تضحك ،تحكي خناقتها مع زوجها ، اتجنن خالص خالص ، ماانت عارفه يامسيو مجنون مجنون وتضحك ، ال ليه وليه الجيران بيخبطوا ، مايخبطوا براحتهم ، بيتهم وهما حرين فيه ، عايز يقوم يتشم الجيران ، اصله حمقي ماانت عارفه يامسيو حمقي خالص خالص وتضحك ، يفتح صاحب المحل الراديو ، دي حكايتي مع الزمان ، تشدو ورده ، تهز السيده التخينه راسها تتمايل مع الاغنيه وتنفجر فجأ في البكاء ، تشرح للسيده العجوز ، حياتي بعيد عنك تغم ، ربنا يخلي اللي بيتخانق ، انا بقي قرد قطع لا انيس ولا جليس ، تبكي بحرقه ، تنفجر العجوز في الضحك ، خلاص خديه والله ماهو راجع ، تسالها الست التخينه ، اخد مين ياحبيبتي ، تضحك السيده العجوز ، جوزي خديه حبه يتخانق ويسليكي ، وتنفجر في الضحك ، تضحك السيده التخينه وسط دموعها وتكمل عياط ، تجري عامله المانكير وتتناولها كوب ماء ، تبكي وتشحتف ، حياتي صعبه فاضيه خالص ، بحاول اشغل نفسي ، باكل قطط الجيران اه والله ، بيصعبوا علي ، تضحك العجوز ، خدي جوزي اكليه احسن ، يضحك صاحب المحل وعامله المانكير ، كان ده كان ، مازالت تغني ورده ، يسمعوا فرمله قويه في الشارع ، تجري الام خارج المحل ، تصرخ ابني ابني ، خلفها صاحب المحل والست العجوز ، تصرخ الست التخينه ، ياضنايا ياابني ، تجري العامله خارج الباب ، تدعو السيده التخينه جيب العواقب سليمه يارب ، يدخلوا جميعا والصغير في ايديهم ، تنهال امه علي وجه بالضرب والتلطيش ، نوتي بوي نوتي بوي ، تضحك السيده العجوز ، وده وقت انجليزي ، تنفجر السيده التخينه من الضحك !!!


يامسيوووووووو دوري امتي ، مازالت السيده ام عينين حمرا بتبكي ، يشاور لها صاحب المحل اتفضلي ياانسه ،تجلس السيده التخينه علي الكرسي ، رايك ايه ، لايفهم صاحب المحل ، رايك ايه ، كده بقيت الخالق الناطق جولياروبرتز ، يهز صاحب المحل راسه ولاينطق ، الدهبي تحفه ، تحفه ، تنظر لها السيده العجوز ، تحفه خاااااااالص وتضحك ، تنادي عامله المانكيير ، يالا يابنتي تعالي اعملي حواجبي لحسن الراجل مجنون مجنون خالص ، وتضحك ، لو اتاخرت اكتر من كده حنيزل يكسر المحل ، وتضحك ، تناولها الست التخينه سيجاره ، تحيه ياحاجه ، نفسين مع بعضينا ، تاخد السيجاره ، ياه ده انا مبطلاها من زماااان قوي لكن والله ماانا كاسفاكي ، ينظر لها صاحب المحل نظره خبيثه ، مبطلاها ايه يامدام ، ضحكت السيده العجوز ، ايوه مبطله شراها يعني عادي سيجاره من هنا وسيجاره من هنا عادي ، وتضحك ، يضحك صاحب المحل ، تلومه السيده التخينه ، تصدق انت بايخ ماتسيبها براحتها تقول اللي نفسها فيه ، دي رجل جوه ورجل بره سيبها براحتها ، ينفجر صاحب المحل في الضحك ، مين دي اللي رجلها بره ،دي مسمار ، دي تدفنا كلنا وتفضل تضحك ، تسمعه السيده العجوز ، بتقول حاجه يامسيو ، عارف انا عيلتي كلها بتضحك ، جوزي مجنون وعيلته كلها مجانين ، وتضحك وتضحك ، اصل الضحك بيطول العمر يامسيو ، ينظر للسيده التخينه ويهمس ، ماقلتش حاجه انا بقي ، تضحك السيده التخينه وتسالها ، تخدي سوجاره كمان ، تشكرها لا شكرا ثم تكمل كلامها ، كمان شويه وتنفجر في الضحك !!!!


مازالت الست ام عينين حمرا بتعيط ، تصمت قليلا ثم تنفجر في العياط ، يرن تليفونها لاترد عليه ، تعيط ثانيه ، تسال الست العجوز صاحب المحل مالها ، يغمز بعينه وشفتيه ، عادي عادي ماتركزيش معاها ،نفسها تعيط حبه ، تلح عليه ، ايوه يعني مالها ، يغمز بعينه ، شويه مشاكل وعادي حتخلص عياط وخلصنا ، تقترب منها الست العجوز تناولها منديل ، تاخذه منها وتشكرها ، عيطي حبه وخلصي بقي ، عينيك احمرت خالص ، لاترد عليها وتعيط اكتر واكتر ، تعود السيده العجوز لمقعدها ، ياحرام دي حتموت روحها من العياط ، تصرخ الست التخينه ، روقي ياشابه روقي ، تهلكي صحتك وعينيك علي ايه ، مافيش حاجه تستاهل ، يشخط فيهم صاحب المحل ، لو سمحتم كل واحده تخليها في حالها ، ضحكت الست العجوزه ساخره ، خلاص عيطي ياحبيبتي براحتك !!!

تساله الام اللي معاها طفل ، امتي دور الولد ، يتافف ، لسه بدري ، حاخلص الانسه وبعدين الهانم وبعدين ابنك ، ياه صعب قوي ااقعده مؤدب كتير كده ،ضحكت السيده العجوز ، سيبه براحته قليل الادب ، تتوتر الام اللي معاها طفل ، مش قصدي انا ابني مؤدب بس التكتيفه صعبه ، تناديه السيده العجوز ، تاخد لبانه وتضحك ، تخرج من حقيبتها قلم ملون ،ادي له ورقه يامسيو يرسم يسلي نفسه ، تشكرها الام ، بس بلاش لبان لحسن بيمسك في شعره ، تضحك العجوز ماهو جاي يحلق مافيش مشكله ، تضحك الست التخينه ، يغني عبد الحليم ، سواح وماشي في البلاد سواح ، توافقه الست التخينه ، ياحول الله ده تلاقيه تعب قوي ،يسالها صاحب المحل هو مين ،تضحك الست التخينه عبحليم انت مش سامعه يامسيوووووو ، تنفجر الست العجوزه في الضحك ، تصرخ الام في ابنها ، نو ، كده نو ، عيب خالص ، نوتي بوي ، ينتبه صاحب المحل ، يجده رسم علي الحائط ، ينظر لامه غاضبا ، كده برضه يامدام ، تخطف القلم من ايد ابنها ، سوري يعني هو انا اللي اديته القلم ، تضحك السيده العجوز ، هو جري ايه ، شويه شخابيط علي الحيطه ليفه بشويه صابون توديهم خالص ، بالراحه علي اعصابكم ،مالكم ، هي الناس كلها بقت مجنونه زي جوزي ولا ايه ، وتضحك ، يسود الصمت ثانيه ثم ينفجر الجميع في الضحك وهي معهم ، تمسك الام بايد ابنها وتضربه عليها ضربتين تلاته ، انت تقعد جنبي ماتقومش خالص !!!


تنظر الست التخينه في المرايه سعيده فرحه ، اهو شفت الدهبي تحفه ازاي ، ماقالش لا يعني ، يبتسم صاحب المحل ، تسلم ايدك والله ، تلم اشياءها وتتحرك صوب الباب ، ثم تعود له ، كنت حانسي ، حسابك كام ، يحاسبها ، تشكره ، سلامو عليكم ، تكاد تخرج من المحل ثم تعود له مسرعه ، ده دهبي دهبي صح ؟؟ يهز راسه ، طبعا ، تسلم ايديك كده بقي بقيت الخالق الناطق جولياروبرتز ، سلاموا عليكم ، تنفجر الست العجوزه في الضحك، تبتسم الام اللي معاها طفل ، ترفع الست اللي بتعيط وجهها تنظر للسيده التخينه شعرها قصير ذهبي لامع ملابسها بلدي ، تنظر لها وتنفجر في الضحك بشكل هسيتري ، تصقف الست العجوزه فرحه ، ايوه كده اضحكي حبه الضحك بيطول العمر ، انت ماسمعتيش ليلي مراد وهي بتقول اضحك كركر اوعي تفكر ،وتضحك وتضحك !!!

تستأذنها الام ، ممكن يقص شعر الولد قبل حضرتك ، توافقها ، طبعا ، قص مسيو للولد شعره ، انا لسه قاعده ، ماورايش حاجه ، انا اصلي هربانه من جوزي المجنون ، قلت له اسيبك شويه تتجنن براحتك علي مااعمل شعري ، وتضحك !!!
يجلس الولد علي الكرسي تمسكه امه ، يشخط فيه صاحب المحل ، بقولك ايه ، ولا حركه سامع ولا حركه ، ينفجر الطفل وقت يري المقص يقترب من راسه ، يصرخ ، يبكي ، يمسك في امه ، تحاول تهدئته ، تشخط فيه ، لايصمت ، يتوتر صاحب المحل ، انا قلت لحضرتك ، اخر مره بهدلني وكان حيتعور ، تنهره الام ، نوتي بوي ، لايصمت ، يبكي ويبكي ، يجلس صاحب المحل يشرب سيجاره ، يخرب بيت عيونك ياعليا شو حلوين ، تغني فيروز ، تضحك السيده العجوز ، تبكي الست ام عنين حمرا ، يخرج صاحب المحل من الباب ، حاشم شويه هوا !!!

لايكف الطفل عن البكاء ، لاتتوقف السيده ام عينين حمرا عن العياط ، لاتكف الست العجوز عن الضحك ، تحكي للعامله بتاع المانكير ، جوزي اصل عنده سلاح مرخص امبارح كان حيموت الواد بتاع السوبر ماركت ، ال ليه وليه يضرب الجرس بصوت عالي ، الواد اتخض لما لقاه بيفتح الباب وعينيه بتطق شرار ، قعد يحقق معاه تقوليش كان متهم عند في الحجز ، تشرح للعامله ، اصله كان لوا وبقي علي المعاش ومن ساعتها وهو اتجنن ، كل شويه يزعق يزعق وانا اضحك ، وتضحك وتضحك !!!


لايكف الطفل عن البكاء ، تاخده امه وتخرج من المحل ، تجد صاحب المحل واقف امام الباب ، باي انا حامشي بقي اصله مافيش فايده فيه مش راضي يبطل عياط ، يودعها صاحب المحل بابتسامه وصمت ، تخرج بعد قليل الست اللي عينيها حمرا ، تري صاحب المحل قدام الباب ، تبتسم له ، شكرا جدا ، يسالها ، مش حتعملي حاجه ، تضحك ، لا طبعا ، كنت حافطس نفسي اعيط ، مالقيتش حته اعيط فيها براحتي غير هنا ، جوزي للمره الالف اضبطه بيعاكس الشغاله ، لو طردت الشغاله انا اللي حاحتاس ، دمه بارد ، قلت له بطل تعاكس الشغاله قالي انا برفع معنوياتها علشان تعرف تشتغل لك كويس ، ضحك صاحب المحل ، بتضحك ؟؟ صمت خجلا ، ماهو كلام مالوش حل غير الضحك ، جوزك رجل طيب بس انت عارفه طبعه ، طيب اه لكن انا باقرف قوي لما يعاكس الشغالين ، ياريته بيعاكس حاجه عدله ، ضحك صاحب المحل ،المهم انك بقيت احسن ، اه بقيت احسن وحاروح اطرد الشغاله وان شالله البيت مانضف ، باي !!!!


دخل صاحب المحل للمحل ، وجد السيده العجوز مازالت تضحك ، تحكي للعامله ، الراجل اللي بينضف السلم كان حيموت من الرعب ، ليه وليه خبط الباب وهو بيكنس السلم خرج وراه بالطبنجه الا يموته ، وانا وقفت علي الباب اصرخ واضحك ، سال السيده العجوز ، حتعملي شعرك ، نظرت في ساعتها ، لا خلاص بقي اروح انام لحسن تعبانه شويه ، دفعت حساب المانكير وخرجت ، اوضححت له قبل خروجها ، بكره حاجي اعمل شعري !!!


انتهي اليوم ، اطفي الانوار وجلس صاحب المحل منهكا يسمع الراديو ، انت عمري اللي ابتدي بنورك صباحك ، سالته العامله ، هو جوز المدام فعلا مجنون ، نظر لها وانفجر في الضحك، كلهم مجانين الحقيقه ، بقولك ايه البس هدومك انت يالا واتكلي علي الله ، وبقي مكانه يضحك ، كلهم مجانين كلهم مجانين ........... !!!


هناك تعليقان (2):

HESHAM EL SHARKAWY يقول...

جميلة

عمادخلاف يقول...

لا تعليق ......من الواضح أنها فقرة أعلانية للترويج عن بعض المساحيق الجديدة والمبتكرة فى عالم المكياج والتلوين الشعرى سواء صبغة بالأصفر أو الأحمر وربما يكون البنى ...وأضافة بعض الفواصل من العبارات والأحاديث الجانبية التى تؤكد أننا فى كوافير للسيدات ....تحياتى لحضرتك