مدونة "حكي وحواديت" للكاتبة والروائية أميرة بهي الدين



الجمعة، 19 يونيو، 2009

خلاص قرفت ...!!!!





جلست امامي تفرك في اصابعها خجله متوتره وقالت " عايزه اتطلق " ...
وحين سآلتها عن السبب صمتت طويلا ثم قالت لي " العيال كبروا واتجوزوا وانا استحملت كتير لكن خلاص قرفت" ...


ولم افهم فشرحت خجلة " جوزي الدكتور الكبير شاذ ، طبعا ماقاليش قبل الجوزاز ، اكتشفت بعد الجواز ، كنت حاسه بحاجه غريبه من اول يوم ، لكن مش فاهمه ، وفين علي مافهمت الحكايه ، و......... " صممت " وكمان صاحبه فاهماني طبعا شبه عايش معانا " ....

وانفجرت في البكاء " انا سكت كتير علشان سمعه البنات لكن خلاص البنات اتجوزوا وكل واحده في بيتها ومحدش دريان بي وانا خلاص مش قادره مش قادره"....
ناولتها منديل تمسح دموعها وطلبت منها تعمل توكيل لرفع القضيه فاكدت علي " اوعي تقولي كده في المحكمه ، اوعي تقولي عايزه اتطلق عليه ،والا كل اللي عملته يروح هدر " وعدتها " مش حاقول حاجه خالص " و .... اكتئبت جداجدا جدا ..


ليست هناك تعليقات: